العلاج الطبيعي للأطفال

 

‏يقدم العلاج الطبيعي الخدمات والدعم للأطفال المصابين بالإعاقة التطويرية منذ عمر الولادة حتى 21 عاما كما تتضمن هذه الخدمات عائلاتهم أيضا لتنمية استعادة وتحسين نوعية الحياة لديهم . وتتمثل فوائد العلاج الطبيعي للأطفال وعائلاتهم و مقدمي الرعاية لهم لتعزيز المشاركة في نشاطات الحياة اليومية, زيادة مدى الاستقلالية, تعزيز فرص التعلم ,وتحسين القوة والقدرة على التحمل تسهيل وتيسير التطور الحركي و القدرة على التنقل ‏وتسهيل التحديات التي تواجه هم خلال الحياة اليومية بالإضافة إلى وضع الخطط ‏والاستشارات إلى العلاجية ويقوم أخصائي العلاج الطبيعي بتعزيز الصحة واللياقة هؤلاء الأطفال على جميع مستويات قدراتهم كما يقدم المعلومات والتعاون مع عائلات الأطفال و جميع مقدمي الخدمات الطبية التطويرية والتعليمية.

 

‏الحالات والإعراض

يتعامل أخصائي العلاج طبيعي مع حالات واعراض متعددة تؤثر على نمو الأطفال , تتضمن : اضطراب طيف التوحد , متلازمة الشلل الدماغي (ارتجاج الدماغ), اضطرابات التناسق الحركي (التأخر الحركي) سكري للأطفال, متلازمة داون , مشاكل  الظفيره العضدية, خداج الرضع ,مشاكل عدم النضوج , الضمور العضلي, مرض اوزغود ( شلاتر) ‏ومتلازمة الرأس المسطح (الجنف)  الضمور العضلي.

يستطيع الأخصائي المساعدة من خلال العمل مع الطفل ,الأهل, والفريق التعليمي الخاص بالطفل من خلال:

* ‏تحسين المشاركة في النشاطات اليومية داخل المنزل والمدرسة.

*‏إكساب الطفل مهارات حركيه جديدة.

*‏تنمية تناسق عضلي ووضعيات  جسديه ثابتة بشكل أفضل.

* ‏تطوير وتحسين مهارات اللعب التفاعل مثل رمي الكرة والتقاطها.

* ‏تنمية تطوير مهارات التقليد الحركة بشكل أفضل.

‏*زيادة اللياقة القدرة على التحمل.

 ‏بعد تقييم الطفل وتحديد حاجات الأهل والطفل يقوم الأخصائي بوضع خطة علاجية مكثفة تتناسب مع حالة الطفل وحاجات الأهل وبعد تحديد خطة علاجية سيستمر  الأخصائي بالتواصل ‏مع الأهل للوقوف على مجريات التطور الحاصل والتأكد بأن الخط العلاجية الموضوعة تناسب الطفل للحصول على نتائج إيجابية ملحوظة .

 ولتحقيق هذه الأهداف العلاجية يستخدم أخصائي علاج طبيعي أساليب متعددة منها:

 * ‏تمارين المدى الحركي: سيقوم الأخصائي الخاص بالحالة بوضع تمارين المدى الحركي بشكل معتدل للحماية من محدودية الحركي وزيادة المدى الحركي.

*‏تمارين التقوية: سيقوم الأخصائي بوضع برنامج علاجي لتقوية أي عضلة محيطه بالعمود الفقري أو أي جزء آخر من الجسم تأثر أو ضعف نتيجة تغير  شكل العمود الفقري مثل: الورك, الحوض ,الأكتاف, حتى الأقدام والرأس.

*‏العلاج اليدوي : سيقوم الأخصائي  بشكل معتدل باسترجاع واستعادة الحركة للمفاصل و أنسجة العضلات التي أصبحت محدودة الحركة نتيجة الجنف.

 *الطرائق : خيارات علاجية إضافية مثل الثلج , الحرارة التحفيز الكهربائية,والالترساوند التي تعين وتساعد الناس الطبية لتحقيق الأهداف العلاجية سيختار الأخصائي الطريقة المناسبة حسب الحالة.